دكتورة سمية الناصر: لا تنسي حقك في الاختيار

39 ثانية قراءة

" متى وجدت السلام رأيت الجمال"

استمعنا إلى نصيحة الدّكتورة سميَّة الناصر بأن نفتح صفحة من كتابها "حدثنى فقال " بشكل عشوائي لنكتشف رسالتنا لهذا اليوم. ولقد وجدنا السَّلام بالفعل في حديثنا معها عن البدايات والتَّغيير ورأينا الجمال في رحلتها لاكتشاف نفسها و التَّغلُّب على المرض والصّعوبات لتصبح أوَّل مدرَّبة حياة سعوديَّة مُعتمدة وتنجح في إرشاد أكثر من 200 عميل حول العالم وتقديم أكثر من 12000 ساعة تدريب.

كان لنَّا هذا اللِّقاء مع الدكتورة سمية الناصر

نعود إلى البدايات..ما سبب دخولك مجال التَّدريب النَّفسي ؟

انجذبتُ لهذا العالم وأنا في عمر 13 سنة, وُلدت بمرض “خلع الورك الولادي “،حين شعرت أنَّ المجتمع يقلل من قيمتي بسبب إصابتي، لم أجد رفيقًا إلَّا الكتاب يجاوبني على أسئلتي ويحتوي مخاوفي ومشاعري ويساعدنى على التَّعامل مع داخلي، أصبحت الكتب عالمي استمد منها القوَّة بعد أن تجنب كلّ من حولي الحديث عن الإصابة، كأنها غير موجودة، عندما وصلت للمرحلة الجامعية، تطُّور وعي وأصبحت أول مدرَّبة سعوديَّة، في البداية علّمت نفسي بنفسي ثم صقَّلت خبرتي بالشهادات والدورات الهامَّة فحصلت على شهادة الدكتوراة وعلى شهادة الإتِّحاد العالمي للمدرِّبين من أمريكا.

ما أكبر تحدِّيات العمل كمدربة حياة في السَّعوديَّة ؟

حاليًّا لم يعد الأمر صعبًا، لكن في البداية كانت هناك تحدِّيات، لدينا في العالم العربي أزمة تقبَّل الآخر, كان لابد أن أبذل جهدًا مضاعفًا لأكسب احترام وتقبَّل الناس لي كمدربة حياة وكامرأة ولُدت بمرض “خلع الورك الولادي “.

مؤخَّرًا، شهدت المملكة تغيّرات كبيرة على جميع الأصعدة.. كيف أثّر هذا على مجال تطوير الذات ؟

أي تغيُّر في المجتمع يصاحبه مشاكل، مع كل تَّغيير يظهر مناخ جديد وتظهر الحاجة لفهمه واستيعابه، الناس يلجأون لأشخاص لمساعدتهم على فهم وتقبل التَّغيير وهذا تطوّرٌ طبيعيُّ. في مجال تطوير الذات شهدنا ظهور مشاكل جديدة خاصة مع النساء.

كيف نبدأ التغيير؟ ما هي الخطوة الأولى ؟

يعتقد الكثيرون أن البدايات صعبة ومعقَّدة وتحتاج إلى طاقةٍ وجهدٍ والعكس صحيح، البداية سهلة ولا تحتاج إلى طاقة، فقط تحتاج إلى نيَّة وإلى قرار حاسم للتَّغيير، في الغالب من يُحدث ضجَّة في بداية الطريق يكون فارغًا لكن الإنسان الواعي بداياته هادئة.

الخطوة الأولى تبدأ بالاعتراف بأنَّ هناك مشكلة أو خلل أو نقص أو خوف، بعد الاعتراف من المهمِّ جدًّا وجود شخص واعً ليرشدنا ويعلمنا لأن الإنسان في خضِّم المشكلة لا يجيد تحليل الموقف جيِّدًا و معرفة السَّبيل الصحيح لتحسين نفسه وظروفه للأفضل.

ما الفرق بين الطَّبيب النفسي ومُدرَّب الحياة ؟

الطبيبُ النَّفسيُّ يساعد المرضى الَّذين يعانون من أمراض نفسيَّة، أماَّ مدرَّب الحياة فهو يساعد الإنسان الَّسويَّ على حلِّ مشكلاته والتَّصرف بطريقة سليمة، أغلب المشاكل التي تأتيني هي مشاكل عن العلاقات مع الطرف الآخر.

هل التَّغيير الداخليّ يقابله تغيير في الشَّكل الخارجيّ؟

التَّغيير قرارٌ يبدأ من الرُّوح، لكن يلحقه الجسد، الأهم أن ينبع التَّغيير من الداخل وليس من الخارج، فلا نصبح نُسخًا مكرَّرة من الآخرين،الإنسان يجب أن يصل بالتَّغيير إلي صياغة حياته بالطريقة التي يريدها وفي الوقت المناسب، أحيانًا الناس تقفز قفزات غير واقعيَّة، يجب أن نعلم أن الحياة متدرّجة وإنَّ كسرنا هذا القانون الحياة تكسُّرنا.

ما الخطوات التي علينا تطبيقها كروتين يومي للعناية بالنفس؟

يجب أن تحب المرأة نفسها، ومن طرق محبَّة النَّفس، تحديد قائمة مكتوبة للأشياء الرّوحيَّة التي تهواها والتي تساعدها على الخروج من أزمتها مثل تناول القهوة في الصَّباح أو تصفيف الشَّعرأوغيرها بشرط أن تعبر هذه الأشياء عن ما يسعدها هي وليس الآخرين.

نصيحةٌ أخيرةٌ لامرأة موجيه..

لا تنِّسي حقك في الاختيار، لا تُجاملي أحدًا ولا تحمُّلي نفسك فوق طاقتك، فقد خُلقتِ لتختبري الاختيار.

التالي
صحة و رشاقة

7 خطوات بسيطة تُخلصِك من عاداتك الغذائية الخاطئة

32 ثانية قراءة